رياضة

جماهير الأهلي: وليد أخر ما تبقى من الأوفياء

شهدت الساعات القليلة الماضية رحيل نجم أخر من نجوم النادي الأهلي عن القلعة الحمراء والانضمام إلى فريق بيراميدز وهو اللاعب الدولي المصري رمضان صبحي ، ورغم أن اللاعب مُعار من فريق إنجليزي ولا يخص الأهلي في الوقت الحالي، لكنه وعد جماهير القلعة الحمراء من قبل وفي أكثر من مناسبة أنه لن يلعب في مصر إلا في صفوف النادي الأهلي فهو من أبناء الفريق الأحمر بالفعل.

وبعدما رحل أحمد فتحي ومن قبله عبدالله السعيد وتوجيه الشكر إلى حسام عاشور رحل رمضان صبحي أيضاً، مما جعل جماهير الأهلي تتحدث عن الأوفياء في هذا الفريق ويأتي في مقدمتهم محمد أبو تريكة ، اللاعب الذي لم يرحل إلا مرة واحدة وكانت دون إرادته، ثم عاد بعدها للفريق من جديد وقدم أفضل مواسمه وهو في عمر كبير وحصد بطولة دوري أبطال أفريقيا للأهلي في هذا الوقت.

بجانب اللاعب وليد سليمان الذي لقبته جماهير الأهلي بأنه أخر ما تبقى من جيل العظماء والأوفياء الذي لا يتلاعبون بالجماهير ببعض الأقاويل، فقد صرح أكثر من مصدر من داخل الفريق القديم للاعب بأنه فضل الأهلي على الجميع وأتى هذا الفريق وهو يحمل كم كبير من الحب والتقدير ولا يزال على هذا الوضع في الوقت الحالي، وأجمعت جماهير الأهلي عبر مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة.

أن الأصيل دائماً يبقى أصيل وهذا في كل الفرق وليس في الفريق الأحمر فقط، لكن الأهلي يختلف عن غيره فإنه يصنع نجوم، بينما البعض من لاعبي الأهلي السابقين والنقاد والمحللين قالوا بأن مهما كسب رمضان صبحي في بيراميدز فهو خسر أهم شيء وهو الأهلي وجماهيره، وقال عصام الحضري أن رمضان صبحي سوف يندم مثله في يوم من الأيام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق